10/02/2017

حل نص الاستماع حقوق وواجبات لغتي الخالدة ثالث متوسط ف1

1- اقترح عناوين لخطبة محفلية حول الحقوق والواجبات :
جـ:
- ( ما لك وما عليك ) ، ( حق الآخرين) ، ( واجباتك نحو الآخرين) .
اولا : أقرأ النشاطات التالية، ثم أستمع لمقطع من خطبة الحرم المكي الشريف للشيخ عبدالرحمن السديس (فئات تكلؤها عين الشريعة) وأجيب عنها:
1- وجه الخطيب نداء في أول الخطبة إلى:
جـ : امة الاسلام والمجتمعات المستغيثة من غوائل الفقر .

2- استشهد الخطيب بحديث للنبي صلى الله عليه وسلم في أجر كافل اليتيم، أذكر هذا القول:
جـ:  (أَنَا وَكَافِلِ الْيَتِيمِ فِي الْجَنَّةِ كَهَاتَيْنِ)، وَأَشَارَ بِالسَّبَابَةِ وَالْوُسْطَى وَفَرَّجَ بَيْنَهُمَا
3- ما الفئة الثالثة التي ذكر الخطيب في آخر النص أنها تنظم في سلك الأحقاء بالرحمة ؟
جـ: فة الارامل واليتامي
ثانيا : أتعاون مع من بجواري؛ للكشف عن القيم الصريحة فيما يلي:
1- بعد أن تكلم الخطيب عن مساعدة الفقراء قال: ( واغرسوا حب ذلك في قلوب الناشئة تكن منكم – بإذن الله – أمة متواصلة البناء...)
جـ  : القمية الصريحة : الدَّعْوَةُ إِلَى غَرْسِ مَحَبَّةِ الْفُقَرَاءِ فِي نُفُوسِ النَّاشِئَةِ .
2- (إخوة الإيمان، ومن فئات المجتمع الذين كلأتهم الشريعة بعين أحكامها.....، ولهم في قلوبنا والمسلمين مكانة أثيلة، فئة فقدت حنان الأبوة المشفقة الحانية).
جـ: تَهْتَمُّ الشَّرِيعَةُ الْإِسْلَامِيَّةُ بِفِئَاتِ الْمُجْتَمَعِ الْمُخْتَلِفَةِ، وَبِالْأَخَصِّ مَنْ فَقَدُوا حَنَانَ الْأُبُوَّةِ الْحَادِبَةِ
ثالثا : أستمع للنص مرة أخرى وأنفذ المهمات التالية:
1- رسم خريطة ذهنية بشكل مبدئي لتسجيل الأفكار الرئيسية :
جـ:
 رسم خريطة ذهنية بشكل مبدئي؛ لتسجيل الأفكار الرئيسية

2- موازنة إجابتي بإجابات كل عضو في مجموعتي، واصطفاء المتفق عليه شفهيا :
3- رسم خريطة ذهنية بشكلها النهائي، متضمنة الأفكار الرئيسية المتفق عليها
جـ:
 رسم خريطة ذهنية بشكلها النهائي، متضمنة الأفكار الرئيسية المتفق عليها

رابعا : أتعاون مع من بجواري؛ لتنفيذ المهمتين التاليتين:
1- اكمال المنظم البياني التالي موظفين قول الرسول صلى الله عليه وسلم: ” أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة، وأشار بالسبابة والوسطى ، وفرج بينهما“.
جـ:
اكمال المنظم البياني التالي موظفين قول الرسول صلى الله عليه وسلم

2- إبراز أركان التشبيه في قول الرسول صلى الله عليه وسلم: ” الساعي على الأرملة والمسكين، كالمجاهد في سبيل الله، أو كالصائم لا يفطر، أو كالقائم لا يفتر“.
الساعي على الأرملة والمسكين، كالمجاهد في سبيل الله،

المشبه : الساعي على الارملة والمسكين . المشبه به ( المجاهدوالصام القائم) اداة التشبيه ( الكاف) وجه التشبيه ( كثرة الاجر) .