حل درس التحذير من قول الزور كتاب الطالب + النشاط

    حل درس التحذير من قول الزور كتاب الطالب + النشاط 

    حل درس التحذير من قول الزور كتاب الطالب + النشاط ، وحدة اخلاق نهى الاسلام عنها كتاب الطالب والنشاط . 

    أولا : حل كتاب الطالب درس التحذير من قول الزور

    فكر:

    - لماذا كرر الرسول (صلى الله عليه وسلم ) قول: (ألا أنبئكم بأكبر الكبائر) ثلاث مرات ؟

    جـ : لشدة تعظيم هذا الذنب.

    التقــــــويم:

    س1: في الحديث دلالة على محبة الصحابة صلى الله عليه وسلم  للنبي، وضح الشاهد من الحديث على ذلك.

    جـ : ‏قَوْلُهُ: (فَمَا زَالَ يُكَرِّرُهَا حَتَّى قُلْنَا لَيْتَهُ سَكَتَ).

    س2: نفى الله في سورة الفرقان آية (72) عن عباد الرحمن صفة لها ارتباط بموضوع الدرس فما هي هذه الصفة؟ وما الآية الكريمة؟

    جـ : صفة الكذب.
     "وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً".

    س3: اذكر مثالاً على شهادة الزور.

    جـ : لجوء صاحب الحق لتأجير بعض الشهود الزور ليشهدوا أمام القاضي بشهادة ترد له حقه المسلوب.

    س4: ما مدى صحة هذه العبارات مع تصحيح الخطأ إن وجد:

    1. يجب طاعة الوالدين في كل شيء لأن هذا من البر.
    جـ : يجب طاعة الوالدين في غير معصية الله.  
    2.أخذ حقوق الناس أو المعاونة على ذلك بالكذب من الظلم والزور.
    جـ : صحيحة من الظلم.
    3.إذا كانت هناك مصلحة من شهادة الزور فلا مانع من ذلك. 
    جـ : خطأ لأنه لابد من قول الحق.
    4.أعتق الرسول  "أبا بكرة الثقفي"  عند حصار الطائف. 
    جـ : صحيحة.

    ثانيا : حل كتاب النشاط درس التحذير من قول الزور

    نشاط 2 - قام احد زملائك بإتهام زميل آخر بتهمة ن واشهد زورا على ذلك اثنين من زملائه فما واجبك تجاه كل منهم :

    جـ :
    - المُتَهِم : نصحه والغنكار عليه هذا التصرف والخلق المنهي عنه .
    - المتَّهَم : الدفاع عنه والوقوف معه لعملي ببرائته .
    - الشهود : منعهما من شهادة الزور وإقناعهما بضرورة قول الحق وتحذيرهما من عاقبة الظلم وقول شهادة الزور في الدنيا والآخرة .

    نشاط 3 : اكتب مقالة من انشائك تبين فيها خطورة قول الزور وعاقبة من يقع فيه وآثاره السلبية على المجتمع ثم قدمها في اذاعة المدرسة او انشرها في احدى الصحف . 

    جـ : بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله و على آله و صحبه، أما بعد:
    فشهادة الزور سبب لزرع الأحقاد والضغائن في القلوب، لأن فيها ضياع حقوق الناس و ظلمهم و طمس معالم العدل والإنصاف، و من شأنها أن تعين الظالم على ظلمه وتعطي الحق لغير مستحقه، و تقوض أركان الأمن، وتعصف بالمجتمع و تدمره.
    شارك المقال

    قد يهمك أيضا :