2/17/2017

حل التحليل الادبي عاطل متواكل صـ 49 كتاب الطالب + النشاط

أولا حل كتاب الطالب التحليل الادبي عاطل متواكل ص 49

اولا : اتعرف الاديب : 

ثانيا  : اتعاون مع مجموعتي للإجابة عما يلي :

1-  فيم اختلف شكل القصيدة الحالية عن القصائد السابقة التي درستها ؟
جـ : 
- لم يأت كل بيت على شطرين وإنما جاء على صورة سطر . 
- القافية متنوعة بحيث تنتهي كل خمسة أبيات بقافية واحدة  .
2- عم تعبر هذه القصيدة بصورة عامة ؟
جـ : تعبر عن مشاعر الضيق والندم من عاطل متواكل . 

ثالثا : انمي لغتي 

1- اتي بكلمات من النص، وأصنف كل منها تحت المظلة التي تناسب دلالتها في الابيات المحددة :
 - من الأبيات ١–٥ (مشاعر الملل والنفور ) 
جـ : ملني ، أسأئمت ، تحاشت 
-  من الأبيات ٦–١٠( الخمول والاستجداء )
جـ : مستكين ، مستقر ، مستدر 
2- اسمي هذه المظلة وفق دلالة الالفاظ التي تحتها :
 الغارِق  - المُثقَل - المُوهِن 
جـ : مشاعر الضعف والعجز 
3- اختار كلمة من النص واورد كلمات تشترك معها في الدلالة من  خارج النص.
جـ : الكلمة : يدوي  ، الكلمات التي تشترك معها في الدلالة : ( يضج ، يصخب ، يصدح ، يصوت) 

افهم واحلل : اقوم ومجموعتي بتنفيذ المهمات التالية :

اولا : بعد قراءة المقطوعة الاولى (١–٥) نقوم بما يلي :

1- مناقشة ما يلي شفهيا : - هناك كلمة توحي بحديث خاص : ما هي ؟ 
جـ  : همسة 
2- إجابة مايلي كتابيا :- ايراد الفاظ من هذا الجزء من النص تحمل الدلالات التالية :–
-  الصحيفة أو الكتاب الممحو الذي يستطاع أن تعاد الكتابة عليه :  جـ : الطرس 
– أطراف أصابعي : جـ : بناني
- عَيْن  : جـ : مقلة 
3- إيضاح العلاقة ( الرابط ) بين ما يوجد داخل القوسين : ( هَمْسَةٌ – مَلَّنِي صدر الحياة – تحاشَتْ مُقْلَة التاريخ أن تراني )
جـ : تتمثل همسة العاطل في أن الحياة ملته وتمثل هذا في تجنب التاريخ النظر اليه حيث لا يوجد انجاز له ليسجله . 
4- المشاركة في إعادة صياغة ما يلي مع تضمين الصياغة  المعنى دون الألفاظ :
وتحاشت مقلة التاريخ كِبْرًا أن تراني 
لم أعد أثبت في الدنيا وجودي وكياني
جـ : 
عبَّر الشاعر عن عدم استحقاق العاطل المتواكل تسجيل ذكره في سجل إنجـاز ات البشر بتصوير ذلـك السـجل في صورة إنسان له عين تجنبت أن تنظر الى العاطل ، لأنه لم يعمل شيئا يستحق الذكر مما يجعلنا نشعر بالنفور من حال ذلك العاطل ، ونحرص على العمل الجاد والمفيد . 

ثانيا : بعد قراءة المقطوعة الثانية (( ٦–١٠)) نقوم بما يلي :

1- مناقشة ما يلي شفهيًا : 
– الرابط بين هذه المقطوعة و المقطوعة السابقة . 
جـ : جائت هذه المقطوعة تفصل الاجمال الذي كان في المقطوعة الاولى ، فتعرض سلبيات العاطل . 
– قيمة سلبية تخالف قيمنا الإسلامية .
جـ : استجداء القادر على العمل .
2- إجابة ما يلي كتابيًّا:–
ايراد الفاظ من هذا الجزء من النص تحمل الدلالات التالية : 
(خاضع :مستكين  – طالب حاجة بإلحاح كطالب اللبن من الناقة : مستدر ) .
– اكمال ما ينقص شجرة الذاكرة التالية :
جـ : 
- استجداؤه وتطفله على فتات البشرية.
- استكانته وعدم بذله جهدا.
- استمرار انفاق ايامه بحثا عمن يطعه . 
- عدم تحركه لتغيير ضروفه الناتجة عن استكانته.
– شرح البيت التالي شرحا ادبيا بإيراد التصوير والمعنى دون الالفاظ : 
مستدر اتغذى من فتات البشريه
جـ : يصور الشاعر العاطل في صورة مستجد العطاء من الآخرين الذي يعملون وينالون افضل الاشياء بينما هو متطفل لا ينال الا البقايا القليلة مما يشعرنا برداءة حاله وينفرنا من صنيعه . 

أتذوق : أقوم ومجموعتي بالمهمات التالية :

1- تحديد بعض التعابير التي تشير إلى مشاعر الأديب 
جـ : همسة ، ملني صدر الحياة الرحب ، اسامت زماني ، اي شبر لم يكره وجودي ، عني ترحل ، انا المثقل ، انا الموهن ، انا الغارق، يالوجه الارض من مثلي  .
2- تحديد نوع العاطفة السائدة في النص .
جـ : تقبل الضيق والندم . 
3- قال رسول الله  : (( اليد العليا خير من اليد السفلى ))  نورد ما يوافق الحديث من النص. 
جـ : الايدي التي تبني وتعمل 
4- إعادة صياغة المقطوعة الأخيرة من النص(١٦–٢٠) صياغة تتضمن معانيها دون الفاظها :
جـ : ان الكسل والجمود والنوم والسهر والانشغال عن الطاعة والعمل وكسب الرزق والاتكال على الغير كلها اسباب تؤدي الى الوهن وعدم احترام الآخرين . 

ثانيا حل كتاب النشاط :

نشاط 1 : 
أصحح الاخطاء برسم خط تحت الكلمة التي لا تشترك مع المجموعة في الدلالة :
ملني - اسامت - يكره - لساني 
ب- اورد من خارج النص امام كل كلمة ما لا يقل عن ثلاث كلمات تشاركها في الدلالة : 
عالة : متطفل ، عاطل ، مستجد 
يعطي : يمنح ، يهب ، يبذل
نشاط 2 : أكمل ما ينقص شجرة الذاكرة التالية مع الاستفادة من الأبيات " 11 - 15 " :
جـ  : 
- العالة مرفوض من كل المخلوقات 
- يقضي العال وقته بحثا عمن يعوله . 
- لا يقبل من العاطل بقاؤه كطفل مدلل . 
- اكل العالة من ايدي العاملين مرفوض. 
نشاط 3 :
أ-  اشرح البيت التالي شرحا ادبيا : ( ملني صدر الحياة الرحب ، اسامت زماني )
جـ : 
صور الشاعر الحياة كشخص يملك صدر رحب ، ورغم رحابة صدر هذا الشخص الا انه مل من هذ الشخص العاطل الكسول ، وصور الشاعر الزمان كشخص يسأم منه العاطل عن العمل حيث لا يعمل شيئا لقتل الملل أنما يأكل ويشرب دون عمل . 
ب- اعتراف العاطل بخطئه خطوة ايجابية اقترح الخطوات التي ينبغي ان تتبع تلك الخطوة لتصحيح وضعه : 
جـ  : 
 - البحث عن العمل ومصادر كسب الرزق الحلال خارج نطاق الوظيفة  .
- استشارة ذوي الحكمة والتجارب الناجحة . 
- القيام بما يناسب قدراته مع التدرب والصبر . 
ج - احدد بعض التعابير التي تشير إلى مشاعر الأديب في المقطوعة الأولى " 1- 5 " :
جـ : همسة جاد بها فكري ، ملني صدر الحياة ، اسأمت زماني ، تحاشت مقلة التاريخ ان تراني . 
نشاط 4 : مما قاله الشاعر : وانا الغارق في بحر اتكالي وجمودي 
أ- اعبر عما ورد في البيت برسم اتخيله :
جـ: 
صورة ذات صلة
ب- أذكر القيمة الواردة في البيت , وموقف ديننا الإسلامي منها .
جـ : قيمة سلبية : وهي  التواكل ، وهذه مرفوضة في ديننا . 
ج - أعيد صياغة المقطوعة الثانية " 6 - 10 " صياغة تتضمن معانيها دون ألفاظها : 
جـ  : الانسان الكسول الخامل هو انسان جامد وغير فعال في المجتمع ، غير منتج ولا يسعى في الارض لطلب الرزق ، لذا فهو كالفطريات والطفيليات التي تتغذى على بقايا غيرها من المخلوقات ، وينتظر شخصا ليمد له يد العون ويعف عليه ويعطيه مالا او يطعمه قوتا ، وبالتالي فهو كالعاجز في مكانه . 
نشط 5 : اختيار احدى الفرتين التالييتين وتنفيذها منزليا : 
أ- من خلال ما يتوفر من مصادر المعلومات : " اقراص مدمجة : الشبكة العالمية للمعلومات ... الخ" اقوم بما يلي : 
1- جمع مالا يقل عن خمس عشرة كلمة ذات علاقات دلالية بقضايا العمل والعمال وتضمينها في ملف انجازي .
(جهد ، تدريب ، نشاط ، بطالة ، وظيفة ، مهنة ، راتب ، جد ، صبر ، بيع ، شراء ، صيد ، زراعة ، بناء ، حراسة )