5/14/2015

التعلم التعاوني والاتجاه نحو الرياضيات

التعلم التعاوني والاتجاه نحو الرياضيات

في التعلم التعاوني :
يعرف الاتجاه بأنه مجموعة استجابات الفرد بالقبول أو الرفض تجاه ظاهره ما , التي تتم في ضوء خبره تعليمية أو مواقف حياتيه , ويظهر ذلك من خلال سلوكه اللفظي أو العملي .

مكونات الاتجاه

أشارت بعض الادبيات إلى موضوع الاتجاه ومكوناته , وبينت أن له ثلاثه مكونات تتفاعل مع بعضها وهي :

1- المكون المعرفي :

ويتضمن استجابات الفرد الإدراكية والمعتقدات لديه .

2- المكون العاطفي ( الوجداني )

ويستدل علية من خلال مشاعر الفرد , ورغباتة نحو الموضوع .

3- المكون السلوكي

ويظهر في سلوك الفرد وتصرفاته نحو موضوع الاتجاه
كما اهتمت دراسات سابقة في الاتجاه نحو الرياضيات نظرا لوجود صعوبات تعيق تعلم التلاميذ للرياضيات , حتى اصبحت في نظر الكثير ماده جافة وجامده وذلك لجهلهم عن فوائد واهمية هذه الماده في تقدم الأمم , وتدريسها من قبل اساتذه غير مؤهلين , وحين يعطى للرياضيات قدرها ويتم تدريسها من قبل متخصصين مع منحهم ما يستلزمه تدريسها من استراتيجيات حديثه , فإن إقبال التلاميذ سيكون نحوها بشكل أفضل , وسيكون فهمها بشكل أسرع , هذا ما أكدته بعض الدراسات السابقه ومنها دراسات كثيره