5/13/2015

التعليم التعاوني وحل المشكلات

التعليم التعاوني وحل المشكلات

للرياضيات اهمية كبيرة في مساعدة التلاميذ على حل الكثيرمن المشكلات , لذا فإن تنمية قدرة التلاميذ على حل المشكلات الرياضية يعد هدفا رئيسا من أهداف تدريس الرياضيات بمختلف المراحل الدراسية .
ومن خلال متابعة الكثير من تعاريف المشكلة الرياضية تبين أنها تحوي سؤالا أو مسأله لايمكن للتلميذ الإجابه عنه فورا بل عليه استدعاء معارف وخبرات سابقه , كما يتطلب تنظيم التفكير ومراجعة الأفكار

ويعرف حل المشكلات الهندسية بأنه :

نشاط عقلي يتضمن الكثيرمن العمليات العقلية المتداخله بعضها معرفي وبعضها فوق معرفي , وهذه العمليات تتطلب وعي التلميذ بمهارات وخطوات تفكيرة وكيفية تنظيمها للوصول للحل , وعليه يمكن تعريف حل المشكله هنا بأنه :
عملية تتضمن مجموعة من الخطوات المنطقية التي يقوم الطالب بكتابتها مستخدما المعطيات الواردة بالمشكله والمعلومات السابقة لديه للإجابه عن المطلوب إثباته أو إيجاده بالمشكله .

وهناك نماذج كثيرة لاستراتيجيات حل المشكله الرياضية منها :

نموذج بوليا ونموذج جون ديوي , ويشمل ( تحديد المشكله , وتوظيف الخبرات السابقة , وضع واختبار الفروض , تقويم الحل ) .
ومن أهمها ( إيجاد نموذج – حل مشكله مشابهة وابسط - التخمين الذكي والاختبار , العمل للخلف , تبني وجهات نظر مختلفه , البرهان الاستدلالي , التعميم , التخصيص , استخدام النماذج المحسوسة , استخدام الرسوم التوضيحية .

التعليم التعاوني كأسلوب لحل المشكلات الهندسية

يرى التربويون ان تدريس الناشئة على حل المشكلات عامه وعلى اسلوب التعلم التعاوني في حل تلك المشكلات هو أمر حيوي وهام للعيش في مستقبل متجدد , ويتضح ذلك من خلال ماذكره الباحثون في هذا المجال وما دعت إليه الرابطة الأمريكية لمعلمي الرياضيات , من استخدام اسلوب التعليم التعاوني في التدريس , حيث انه يزيد من فاعلية تعلم الهندسة لدى التلاميذ , وقد أشارت دراسه وسام محمود , إلى ان استخدام أسلوب التعلم التعاوني في تدريس الهندسه يمكن ان يتيح للتلاميذ مايلي :
الفرص لمناقشة وتوضيح المفاهيم وتبادل الأفكار بحرية , طرح الأسئله وتلقي المساعده واستكشاف المواقف والبحث عن الأنماط والعلاقات في مجموعة من البيانات, وصياغة الافتراضات واختبارها , تعلم الاتصال والتفاهم بلغة الرياضيات وتعلم طرق وأساليب مختلفه لحل نفس المشكله, كما ان فرصة التعلم من الأخطاء في جو لا يشوبه التهديد , وتخفيض قلق الرياضيات وزيادة الثقة بالنفس إزاءها , ودراسة ممتعة للرياضيات مفعمة بالحيوية والنشاط وقدرة متزايدة للتعاون مع الآخرين وتنمية المهارات الاجتماعية , وإنماء القدره على حل المشكلات والاستدلال المنطقي والقدره على التوصل إلى العلاقات الرياضية