1/27/2015

المعلم الناجح وصفاتة العامه

 المعلم الناجح

التعليم هو رسالة تؤدى  , وليس وظيفة فحسب , فأنت أيها المعلم حملت مهنة الانبياء والرسل , فلا تفرط أوتقصر فيها , فانت من يستطيع نقل الكثير من ظلام الجهل إلى نور العلم.
ولكي تكون كذلك لابد أن تتوفر فيك الصفات والمبادئ الأتية :

أولا :  المبادئ والقيم والشخصية

ويمكن أن نوجزها في مايلي :
- الإخلاص : والذي هو أساس الأعمال في حياتنا كلها ( إنما يتعثر من لم يخلص )
- التواضع :  هو طريقك الأمثل للعزة والرفعة  , فالمعلم الناجح لا يتباهى بما عملة أو بما أنجزه فهو متواضع مع طلابه وزملائه  , ومع أولياء أمور طلابة , فالمتواضع بذاتة محبوب عند جميع البشرية .
- التميز : أن تكون شخصية المعلم  متميزة عن غيرها تميزا عقليا وخلقيا وأن تكون قدرته بارزة في مجال التأثير والتوجيه وأن يكون ذكيا واسع الأفق لديه القدرة على ابتكار خطط جديدة ووسائل علمية للوصول إلي الهدف المنشود.
- التقوى  : من يتق الله يجعل له مخرجا  , وكذلك فإن الطالب ينظر إليك بمنظار القدوة الأول .
- الإحساس بالمسئولية : أستشعارا لقول الرسول ( ص ) ( كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته )  , يجب عليك أن تجعل الطالب نصب عينيك , توجيهه تعديل سلوكه , وتأديبه , لأن الله سيسألك عن تلك المسئولية .
- السماحة ورحابة الصدر : أن يكون المعلم متسامحا في المواقف التي تستحق التسامح , واسع الصدر , صبورا في كل الأمور , يصبر على عمل الخير ، ويصبر على اجتناب الشر ومحاربته .
- الطموح : أن يكون المعلم طموحا لاينتهي طموحة عند حدود ويجب أن يراعي في ذلك أمكاناته ووضعة حتى لاتنقلب عليه
- الاتزان : المعلم الناجح دائما متزن , قليل الانفعال , لا يحرق أعصابة لاتفة الاسباب
- المظهر اللائق : الملبس , الحركة, النظافة  .
- السمو الفكري : وذلك بالتحرر من الأخطاء , واتخاذ القرارات الصائبة , وتقبل الاعذار المنطقية , ونقل الافكار بدقة ووضوح  , والفكر لا يقتصر على المادة الدراسية فقط  , بل مايحمل من قيم ومبادئ شريفة .
- القدرة على التعامل مع الضغوط النفسية
- العزم القوي والإرادة القوية
- الاستشراف والتطلع للمستقبل والتخطيط لكل جوانب حياتة المهنية والعلمية والثقافية .
- الانتماء للوطن والجماعة وبث مشاعر الحب تجاه المحيطين بك من الزملاء والطلاب وغيرهم .
- القيادة يجب على المعلم أن يكون قائدا لطلابه متمكنا من ذلك , حتى يشعر الطلاب بوجودة ومدى أهميتة .
- التعاون والعمل بروح الفريق الواحد في مجتمعة ومدرستة

ثانيا : الصفات المهنية والعلمية  والوظيفية :

  • القدرات العقلية : يجب أن يكون قادرا على تطوير ذاته تعليميا ومهاريا باكتساب الخبرات والمهارات والتعلم من مواقفة الحياتية ’ والقدرة على التعامل مع المشكلات .
  • اليقظه والقدرة على فهم واستيعاب سلوك الطلاب في جميع الأوقات
  • الاتقان في الاعمال التي توكل إلية والدقة في تنفيذها
  • الأنضباط الوظيفي الذاتي : الدقة في مواعيد الدوام ’ وتنفيذ الحصص الدراسية ,  وانجاز المهام والمسئوليات المكلف بها في وقتها المحدد
  • أن يكون مرؤوسا مثاليا : الطاعة ، التعاون ، النصح لرؤوسائه وبمايرضي الله
  • تقديم النصح والمشورة لطلابة عند الحاجة
  • الإلمام بالمادة الدراسية وبكل ماهو جديد فيها وأحدث الطرق لتدريسها , والإلمام الكامل والشامل بالمناهج وأهدافها والكتب المدرسية و ما تحتويه ، ومتابعة الجديد في ميدان تخصصه
  • استخدام الوسائل التعليمية المناسبة , والتجديد والإبتكار في مجال العمل مثل تنظيم السجلات ، وطرق التدريس ، والاختبارات ، ومختلف الأنشطة المدرسية
  • متابعة المناهج وما قطع منها وفقا للخطة المدرسية  ومعالجة أي قصور أو تأخير في حينه
  • الإنسانية والتعامل مع طلابك كمربي وأب رحيم بأبنائه
  • التخطيط والتحضير للدروس والحصص
  • العدل والموضوعية  في معاملة الطلاب

ثالثا : الصفات الجسمية :

  • الصحة البدنية  لأن مهنة التعليم مهنة شاقة
  • الصوت وتنويع نبرات الصوت بحيث يكون واضحا مؤثرا في السامعين  لامزعجا أوضعيفا وغير مسموع والخلو من عيوب النطق: كالتأتأة والتلعثم  ، واستخدام اللغة السليمة .

رابعا : الصفات الاجتماعية والإنسانية

v  الابتسامة والود اللذان يجعلان البيئة التعليمية بيئة ثرية تشجع على إقبال التلاميذ على التعلم والابتعاد عن الضغوط النفسية , ونشر روح التفاهم والإخاء والود والعطف والتسامح والبعد عن التجريح والسخرية , وإباحة حرية التعبير وتبادل الآراء والأفكار ومناقشتها وتعزيز الأفكار السامية .
v أن يراعي الفروق الفردية  للمتعلمين وأن يستخدم الوسائل المناسبة من أجل أيصال المعلومات .
v العطف الأبوي : اجعل الطلاب يشعرويلمس منك هذا الشعور والعاطفة الأبوية 
v أن يعامل الآخرين بكرامة واحترام وألا يقلل من قيمة الآخرين أو أن يعتبرهم وسيلة لتحقيق أغراضه الشخصية وهذا النوع من السلوك يقوم أساسا على المبدأ الديمقراطي حيث أن الفرد غاية في حد ذاته له احترامه وكرامته

خامساً : مهارات المعلم الناجح :

1) مهارة التهيئة الذهنية :
ويقصد بالتهيئة جذب انتباه الطلاب نحو الدرس بالإثارة والتشويق وذلك عن طريق الوسائل التعليمية المشوقة , و استخدام البيئة المحيطة
2) مهارة إثارة الدافعية :
 وتعد من أساسيات التعلم , فالطالب لن يتعلم دون دوافع وحوافز , ولن يكون هناك رغبة , وعلى المعلم أن يزيد من حماس ودفع الطلاب نحو التعلم , بحيث يقلل من مشاعر الإحباط والملل لدى الطلاب , ويتم ذلك عن طريق الآتي :
ربط الموضوع بالواقع , والتنويع في اساليب ووسائل التدريس , وإثارة الأسئلة التي تتطلب تفكير من الطلاب , ويجب على المعلم أن يراعي الحاجات الذهنية والنفسية والاجتماعية للمتعلمين , ويشاركهم في التخطيط لبعض المهام التعليمية , ومراعاة كل الجوانب الانسانية وتزويدهم بنتائجهم وتعزيزها .
3) تنويع المثيرات :
 ويتم ذلك عن طريق الإيماءات بالرأس وحركة اليدين و بقية تعبيرات الجسم , وكذلك التعبيرات اللفظية ’ وحركة المعلم داخل الصف , وتغيير نبرات الصوت .
4) أستخدام الوسائل التعليمية :
ويراعى في ذلك ملائمة الوسيلة لمستوى الطلاب وكيفية استخدامها , وترك الطلاب يستنتجون أهداف الدروس من خلالها , والتركيز على الجوانب الحسي من خلال هذة الوسيلة .
5) مهارات اللغة  :
 ويعني ذلك أن المعلم يجب أن يمتلك قدرات لغوية يتمكن بها من توصيل المعلومات والشرح للطلاب بكل سهولة , واستخدام العبارات المتنوعة والمناسبة لقدرات الطلاب .
6) التعزيز :
 ويتم ذلك بطرح العلامات والمكافأت نظرا لاستجابات الطلاب , وكل مايقوي الاستجابة المرغوبة  ويزيد تكرارها , واضعاف التعلم الخاطئ .
وسنذكر أنواع التعزيزات :
- التعزيز الإيجابي اللفظي : ( ممتاز – احسنت - ................) عند الاجابات الصحيحة
- التعزيز الإيجابي غيراللفظي : ( الإيماءات _ الإشارات ................)
- التعزيز الإيجابي الجزئي : كتعزيز الأجزاء المرغوبة
- التعزيز السلبي : إيقاف العقاب إذا أدوا السلوك المرغوب فيه بشكل مناسب وملائم
وممن الممكن بذلك أن تحل مشكلة الخجل لدى الطلاب الخجولين من خلال دمجهم في جميع الأنشطة الصفية.
7) مهارات طرح الأسئلة :
تعد الأسئلة الصفية أداة المعلم التي يستطيع بها التواصل مع الطلاب , ومايقدم لهم من خبرات , ويمكن بذلك رفع المستوى التعليمي للطلاب , ويجب ان تكون الأسئلة ملائمة للفروق الفردية بين الطلاب وملائمة نوعيتها وحسن صياغتها .
عبارات جميلة في النجاح
o يفكر في الحل ولا يفكر في المشكلة
o غزير الأفكار بعيد عن الأعذار
o يساعد الآخرين ولا ينتظر منهم المساعدة
o يرى في العمل أملا  مهما كانت متاعبه ومشقاتة
o النظرة للمستقبل  , وترك  الماضي المؤلم
o إذا لم تفشل فلن تنجح        
o لن يتقبل النصح فحسب بل يستفيد منة بكل تفاصيله
o أن يتحرر من القلق والخوف وإلا سيكون عبدا لهما
o الوطنية لا تكفي وحدها … ينبغي ألا نضمر حقدا أو مرارة تجاه أيا كان .
o إرضاء الناس غاية لا تدرك  والاهم ان يرضى ضميرك بما عملت  ؟
o الجانب الإنساني في التعامل مع الآخرين

o اذا كنت تجد المتعة في عملك فسيجد الآخرون المتعة تحت  اشرافك وتدريبك وامرتك