الأنسجة العضلية Muscular Tissues



    الأنسجة العضلية Muscular Tissues

    وتعد الأنسجة العضلية النوع الثالث من أنواع الأنسجة الحيوانية , وتكون هذه الانسجة عضلات الجسم , وتشكل حوالي 40 % من وزن الجسم , وتتركب من وحدات بسيطة تسمى الخلايا أو الألياف العضلية.
    ويمتاز هذا النسيج بقدرتة على الأنقباض والانبساط ولهذا يشترك في إحداث الحركة المختلفة للجسم , وتنتشر بين الألياف العضلية الأوعية الدموية لتغذية النسيج من جهة وتنظيم عملة من جهة أخرى .

    أنواع النسيج العضلي

    يضم جسم الإنسان ثلاثة أنواع من النسيج العضلي تختلف عن بعضها في التركيب والموقع والوظيفة   .

    1- العضلات الملساء ( اللاإرادية ) Smooth ( Involuntary ) Muscles

    توجد هذه العضلات في مناطق مختلفة من الجسم كما في عضلات القناة الهضمية وجدر الأوعية الدموية والمثانة البولية وقنوات الغدد , وهذا النوع ليس للأنسان القدرة على التحكم في حركتها بل تتحر ك حركة غير إرادية ولا يدركها التعب والإجهاد بسرعة كما في العضلات المخططة .
    وتتركب العضلة من ألياف مغزلية الشكل مدببة الطرفين وقصيرة مقارنة بألياف العضلات الهيكلية , وكل ليفة تتكون أيضا من لييفات ونواة واحدة مطمورة في الساركوبلازم ولا تحتوي على المناطق المعتمة والمضيئة ولذلك جاءت التسمية بأنها عضلات غير مخططة .
    أما وجودها يكون في الجهاز البولي التناسلي والجهاز التنفسي وفي جدران الاوعية الدموية , وفي الجلد وفي القناة الهضمية والمعدة والامعاء .

    2- العضلات المخططة Striatel Muscles

    وهي إما مخططة هيكلية أو مخططة قلبية وسميت هيكلية لاتصالها بالهيكل العظمي بواسطة الأوتار وهي تساعد في حركة أجزاء الجسم كالأطراف والجذع , وتوجد العضلات المخططة القلبية في القلب .
    - العضلات المخططة أو الهيكلية
    وسميت هيكلية لأنها تساعد في تحريك أجزاء هيكلية من الجسم كالذراعين أو الرجلين وسميت بالمخططة لوجود خطوط عرضية تظهر عند فحصها بالمجهر الضوئي , وتعرف أيضا بالعضلات الإرادية لأنها تستطيع الانقباض والانبساط حسب إرادة الكائن الحي .
    وتمتاز الألياف العضلية في هذه العضلات بأنها بالغة الطول إذ يتراوح طولها بين 50 ميكرونا وبضعة سنتيمترات , وتحتوي الليفة العضلية الواحدة على عدة أنوية خلوية لذا توصف بالمدمج الخلوي , وتحتوي كل ليفة عضلية بداخلها على مجموعة من الليفات .


    وتتكون كل لييفة عضلية من مواد بروتينية على هيئة نوعين من الخيوط مرتبة بنظام متبادل ( خيوط الأكتين , خيوط سميكة من بروتين الميوسين ).
    كماترتبط الألياف العضلية المخططة ببعضها بنسيج ضام لتكون حزما , ترتبط هذه الحزم  ببعضها لتكون الجسم المعروف .

    - العضلات القلبية

    وهي عضلات لا إرادية أيضا , وتوجد في جدار القلب فقط , وتتألف من ألياف قصيرة يحتوي كل منها على نواة مركزية , وقد تتفرع الألياف ويتحد بعضها مع بعض لتكوين مدمج خلوي , وتمتاز هذه العضلات بوجود أقراص بينية يفصل كل واحد منها بين ليفتين متجاورتين وهي شبيهة إلى حد ما بالعضلات المخططة , إذ تظهر فيها خطوط عند فحصها بالمجهر الضوئي , وتمتاز هذه العضلات بأنها تنقبض أنقباضا منتظما باستمرار , إذ يؤدي توقفها عن الحركة إلى موت الكائن الحي .



    شارك المقال

    قد يهمك أيضا :