7/19/2012

علماء: كل ساعة مشاهدة للتلفاز تنعكس على حجم جسم الأطفال


   قال علماء من كندا إن كل ساعة مشاهدة للتلفزيون من قبل صغار الأطفال تنعكس على المدى البعيد على حجم أجسامهم وقدرتهم على ممارسة الرياضة.

وقال العلماء تحت إشراف كارلوين فيتزباتريك وليندا باغاني من جامعة مونتريال الكندية في دراستهم التي نشرت امس الإثنين في مجلة "انترناشونال جورنال اوف بهيفيار نوتريشن اند فيزكال أكتفيتي" المعنية بدراسات السلوكيات الغذائية والنشاط البدني إنه كلما شاهد الأطفال في مقتبل أعمارهم التلفاز أكثر، كلما أثر ذلك على حجم أجسامهم وعلى قدرتهم على ممارسة الرياضة وكلما ازداد حجم منطقة الورك لديهم مع نهاية سن الصف الرابع الابتدائي.

سأل الباحثون آباء أكثر من 1300 طفل في سن عامين ونصف عن عادات مشاهدة التلفاز الخاصة بأبنائهم ثم قاسوا في وقت لاحق حجم الورك لدى هؤلاء الأطفال وقدرتهم على القفز من وضع الوقوف فوجدوا أن القدرة العضلية للأطفال الذين شاهدوا التلفاز مدة أطول كانت أقل فيما بعد وأن حجم الورك لديهم ازداد تبعا لذلك.

وقال الباحثون: "حجم الورك لدى الطفل الذي يبلغ من العم 4 الى 5 سنين ويجلس أمام التلفاز بمعدل 18 ساعة أسبوعيا يكون أكبر بواقع 7.6مليمتر من نظيره الذي لا يشاهد التلفاز وذلك عند بلوغهما سن عشر سنوات".